Sunday, June 4, 2017 عمليات تنظيف ضخمة وإنشاء متنزهات وطنية جديدة في سعي البشرية لحماية الطبيعة في يوم البيئة العالمي

من البوسنة إلى شيلي، ومن الأردن إلى فنلندا، البلدان تعلن عن مناطق محمية جديدة يبلغ مجموع مساحتها أكثر من 1600 كيلومتر مربع - للمرة الأولى على الإطلاق، مساحة المناطق المحمية البحرية أكبر من المناطق المحمية البرية.- سيتم إضاءة بعض المعالم الأكثر شهرة في العالم، بما في ذلك مبنى إمباير ستيت وشلالات نياجرا باللون الأخضر في يوم البيئة العالمي

Comunicados

5 يونيه 2017-  ينضم آلاف الأشخاص عبر القارات الست إلى عمليات تنظيف واسعة النطاق للشواطئ والحدائق، مع حماية البلدان لأراضي تبلغ مساحتها 1600 كيلومتر مربع، وسيتم إضاءة 30 من المعالم الأكثر شهرة في العالم باللون الأخضر للتعبير عن تواصل الناس مع الطبيعة في يوم البيئة العالمي.

 

وجدير بالذكر أنه يُحتفل بيوم البيئة العالمي في يوم 5 يونيو كل عام، وهو اليوم العالمي الأكبر للعمل الإيجابي تجاه حماية البيئة. وستستضيف كندا هذا العام، الاحتفالات الرئيسية في إطار الموضوع المعنون ربط الناس بالطبيعة.

 

ويبرز هذا الموضوع الفوائد الشاسعة، الناجمة عن الأمن الغذائي وتحسين الصحة لإمدادات المياه والاستقرار المناخي، التي توفرها البيئة النظيفة للبشرية. مع فوائد الصحة البدنية والعقلية الموثقة جيدا للتواجد في الطبيعة، يشجع موضوع يوم البيئة العالمي لهذا العام الناس على العودة ببساطة إلى التمتع بالطبيعة في الهواء الطلق.

 

وقال السيد إريك سولهايم رئيس الأمم المتحدة للبيئة " تتوقف حياتنا الحديثة بأكملها، مع ناطحات السحاب والهواتف الذكية، على أساس حساس من النظم الطبيعية"، وأضاف " واليوم، تهتز هذه الأسس، التي يقوضها تغير المناخ الناجم عن صنع الإنسان، وإزالة الأحراج وانقراض الأنواع.  فلن تنقذنا أي تكنولوجيا متقدمة ما إذا دمرنا ولوثنا شريان الحياة الطبيعي لنا وهو الطبيعة."

 

وقالت كاثرين ماكينا، وزيرة البيئة وتغير المناخ في كندا: "تفخر كندا باستضافة يوم البيئة العالمي لعام 2017، وهو يتزامن مع الذكرى رقم 150 لليوم الوطني لكندا. "ونحن ككنديين، نعتز بمساحاتنا الطبيعية الواسعة والجميلة، ونحن نحتفل بتواصلنا مع الطبيعة، ونتعهد بالتزامنا لمعالجة تغير المناخ وتعزيز النمو النظيف".

أكبر حملة تنظيف في العالم

وفي تيخوانا، يتعاون المتطوعون من جانبي الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك لتنظيف شاطئ المدينة، في إظهار التضامن في مواجهة تهديد بيئي مشترك.

 

وفي مدينة مومباي، في الهند، سيحتفل الآلاف من الذين انضموا إلى أكبر حملة تنظيف في العالم على شاطئ فيرسوفا بجهودهم التي بذلوها. وعلى مدى الأشهر ال 18 الماضية أزال المتطوعون أكثر من 5.5 مليون كيلوغراما من القمامة، وحولوا الشاطئ من مقالب مهجورة إلى وجهة نظيفة يمكن استخدامها كبطاقة بريدية. وسيواصلون عملهم عن طريق زرع 500 شجرة نخيل على الشاطئ في يوم البيئة العالمي.

 

وقد ذكر السيد نارندرا مودي رئيس الوزراء الهندى أن عملية التنظيف تعد مصدر إلهام لاجراء اصلاح شامل لنظام إدارة النفايات فى الهند. وابتداء من 5 يونيو، قال أن السلطات الهندية ستثبت حاويات قمامة مرمزة وملونة فى 4000 مدينة فى جميع أنحاء الهند لتشجيع الناس على إعادة التدوير.

 

وسوف يتدفق المتطوعون الذين يلبسون قفازات مطاطية إلى شواطئ شرق أفريقيا - بدءا من كينيا، التي أعلنت مؤخرا عن حظر استخدام البلاستيك، إلى تنزانيا وموزامبيق، فضلا عن 150 عملية تنظيف في جميع أنحاء كندا، والعديد في إسبانيا، وبحر البلطيق، ولبنان، والجزر اليونانية، ومصر، واستراليا، والولايات المتحدة، والنرويج، وحتى القطب الشمالي.

إنشاء مناطق محمية جديدة

ستصبح حوسا - وهي فسيفساء من الغابات المظلمة والغابات البدائية والمياه المليئة بالسمك بمثابة الحديقة الوطنية رقم 40 في فنلندا.

 

وستضاعف البوسنة والهرسك حجم مناطقها المحمية، مع إنشاء ثمانية مواقع جديدة يبلغ مجموع مساحتها 150,000 هكتار. كما أنها أيضا واحدة من بين 10 دول في جميع أنحاء العالم، التي تسهل التواصل مع الطبيعة من خلال توفير تذاكر مجانية لدخول الحدائق الوطنية. وستمنح كندا تصاريح دخول مجانية لمتنزهاتها الطبيعية الوطنية طوال عام 2017.

 

الأردن يعلن عن تحديد أكثر من ربع مساحة ساحله كمحمية طبيعية لحماية الشعاب المرجانية الفريدة والأعشاب البحرية التي يعيش عليها أكثر من 127 نوعا من المرجان الصلب وأكثر من  450 نوعا من الأسماك. وأعلنت شيلى فى يوم الخميس عن أكثر من 100 الف كيلومتر مربع من المناطق البحرية الجديدة المحمية فى أرخبيل خوان فرنانديز وكيب هورن حيث اصبح أجمالي مساحة مجموع بحيراتها المحمية أكثر من مليون كيلومتر مربع.

 

وتضع هذه الإعلانات وغيرها من المناطق المحمية الجديدة في البحر، مما يضع العالم على المسار الصحيح للحفاظ على عشر جميع محيطاته بحلول عام 2020. بالفعل، ولأول مرة في التاريخ، ستكون مساحة المناطق المحمية البحرية أكبر من المناطق المحمية البرية. ولكن حتى هذه الإجراءات قد لا تكون كافية. ويلزم على نحو عاجل تحسين إدارة وإنفاذ المناطق المحمية مع وجود بعض الدراسات التي تبين أوجه قصور خطيرة في إدارتها.

 

خضرنة المعالم الشهيرة في العالم

تعد شلالات نياجرا، وتمثال المسيح الفادي في ريو، وبرج خليفة في دبي الذي يعد أطول مبنى في العالم – والأهرامات المصرية- أقدم المعالم القديمة من بين أكثر المعالم الأكثر شهرة في العالم البالغ عددها 30 التي سيتم إضاءتها باللون الأخضر بمناسبة يوم البيئة العالمي.  كما سيتم إضاءة مبنى إمباير ستيت في نيويورك، وقاعة المدينة في البندقية ومتحف التنوع البيولوجي المتعدد الأوجه في بنما المعروف باسم بيوموسيو أيضا باللون الأخضر.

التواصل مع الطبيعة في جميع أنحاء العالم

وجدت الشركات ومنظمات المجتمع المدني والمواطنين العاديين في جميع أنحاء العالم الآلاف من الطرق الإبداعية للتواصل مع الطبيعة وللاحتفال بيوم البيئة.

 

وسيحاول أكثر من عشرين ألف من تلاميذ المدارس والعلماء والسياسيين والمشاهير في جميع أنحاء العالم المشاركة في حملة إعداد أكبر قائمة بالأنواع الحية  في الفترة ما بين1-12 يونيو، والتي تهدف إلى توثيق أكثر من ربع مليون مخلوق رائع من المخلوقات المتواجدة في الفناء الخلفي والحدائق العامة والمحميات الطبيعية باستخدام تطبيق آيناتشوراليست iNaturalist.

 

وسيشجع كل من جيزيل بوندشين ودون تشيدل سفراء النوايا الحسنة للأمم المتحدة للبيئة، مستخدمي وسائط التواصل الاجتماعي على نشر صور لأماكنهم الطبيعية المفضلة، في محاولة لإنشاء أكبر ألبوم للصور في العالم.

 

لمزيد من المعلومات والترتيب للمقابلات الصحفية يرجى التواصل مع:

السيد ميكال زيمانسكي، موظف معلومات، الأمم المتحدة للبيئة، +254 715 876 185, michal.szymanski@unep.org

Recent Posts
Connect with nature La vida es mejor si estamos en contacto con nuestro planeta

Por Erik Solheim, Director General de ONU Medio Ambiente

Connect with nature La piedra angular de la vida, por Yolanda Kakabadse

Por Yolanda Kakabadse, Presidenta del Fondo Mundial para la Naturaleza (WWF)